سُئل سبتمبر 10، 2019 في تصنيف مناهج بواسطة (186ألف نقاط)

ما المقصود بالصوائف والشواتي ؟ 

حل سؤال من كتاب الطالب اجتماعيات ثاني متوسط الفصل الاول ف1

وفقكم الله لما يحب ويرضى فهو ولي ذلك والقادر عليه، حيث بالحل الأجمل استطعنا أن نقدم لكم عبر موقع البسيط دوت كوم التفاصيل الكاملة التي تخص الجواب المتعلق بهذا السؤال :

ما المقصود بالصوائف والشواتي ؟ 

اجابة السؤال هي : 

جيوش منظمة تخرج لمحاربة الروم كل عام في فصل الصيف والشتاء.

2 إجابة

0 تصويتات
تم الرد عليه سبتمبر 10، 2019 بواسطة (186ألف نقاط)

ما المقصود بالصوائف والشواتي ؟ 

اجابة السؤال هي : 

جيوش منظمة تخرج لمحاربة الروم كل عام في فصل الصيف والشتاء.

0 تصويتات
تم الرد عليه ديسمبر 14، 2019 بواسطة مجهول

ما المقصود بالصوائف والشواتي ؟ 

ما المقصود بالصوائف والشواتي 

الإجابة هي كالتالي :

الصوائف والشواتي هي : عبارة عن غارات إسلامية قام بإعدادها معاوية بن أبي سفيان، وذلك عندما كان والياً على بلاد الشام لغزو الأراضي البيزنطية صيفاً وشتاءً. 

ويمكن أن نقول بأنها : 

حملات رتبها معاوية بن أبي سفيان لمهاجمة بلاد الروم في الصيف والشتاء بانتظام.

معلومات مفصلة عن الصوائف والشواتي :

وترجع في تسميتها إلى الفصلين الذي كانت تُشن فيهما، كما أنها تختلف في وقتها؛ فالصوائف كانت تستغرق ستين يوماً، أما الشواتي فكانت مدتها عشرون يوماً، وقد كانت هذه الغارات الإسلامية تتوغل في أراضي البيزنطيين لمهمّةٍ معيّنة وهي استطلاع أحوال المناطق هناك وبالتالي يكون فتحها أسهل، كما كانت غايتها أن تبقي البيزنطيين في حالة من الدفاع الدائم عن ممتلكاتهم، وتشغلهم عن الهجوم، كما هدفت إلى إيجاد ميدان دائم يتدرب فيه المسلمون على فنون القتال وأساليبه، وقد تم تطوير هذا النوع من الغارات عند ما أصبح معاوية رئيساً على الدولة الإسلامية.

وقد تطلّبت هذه الغارات مهارات عالية في فنون القتال، وسرعةً في البديهة ولذلك حرص معاوية على انتقاء قادتها الذين من مهامهم تولي إدارتها، وذلك لأن البيزنطيين تميزوا بالدهاء والذكاء، وبرعوا في وضع الكمائن في الممرات التي كان يعبرها المسلمون أثناء غاراتهم. 

وقد أُطلقت الألقاب على العديد من قادة المسلمين الذي برعوا وأبدوا الشجاعة في هذه الغارات مثل لقب ملك الصوائف الذي أطلق على مالك بن عبدالله الخثعمي. وقد استخدم المجاهدون الاستعدادات الوقائية عند قيامهم بالصوائف والشواتي وذلك عن طريق تقسيم أنفسهم أجناداً للحراسة، والدفاع، والإغارة، واهتموا بوجود وسائل اتصال بين هذه الأجناد الثلاثة، وعملوا على إعداد أماكن الخيل بحيث تكون محصّنة بدروع تحسّباً لغارات مفاجئة من المحتمل أن يقوم بها العدو.

والصوائف مفردها صائفة، وكانت تتم في فصل الصيف وتحديداً في أواسط تموز/يوليو إلى أواسط أيلول/سبتمبر، وقد كانت مدتها ستون يوماً، أما الشواتي ومفردها شاتية؛ فسُميت بذلك لأن الغزوات كانت تتم في فصل الشتاء في آخر شباط/فبراير إلى أوائل آذار/مارس، وتكون مسيرة عشرين ليلةً، ويكون العدو في هذه الفترة أضعف ما يكون، وبالإضافة إلى نظام الصوائف والشواتي التي من شأنها إحياء الجهاد في نفوس المسلمين، وتحصين البلاد الإسلامية من العدو، فقد أُقيمت الثغور في الطرق التي من الممكن أن يقترب منها العدو، وحصّنت بثنيات الأنهار، ومنعطفات الجبال، والخنادق، وقد امتدت من طرسوس على مقربة من شواطئ المتوسط وحتى ملطية على ضفاف الفرات، وكانت بمثابة جدارٍ مانعٍ لمحاولات البيزنطيين من التقدم نحو بلاد الشام. 

اسئلة متعلقة

0 إجابة
سُئل نوفمبر 17، 2019 في تصنيف مناهج بواسطة مجهول
0 إجابة
0 إجابة
0 إجابة
سُئل ديسمبر 10، 2019 بواسطة مجهول
مرحبًا بك إلى البسيط دوت كوم، حيث يمكنك طرح الأسئلة وانتظار الإجابة عليها من المستخدمين الآخرين.
google.com, pub-4949399180894926, DIRECT, f08c47fec0942fa0
...