سُئل منذ 4 أيام في تصنيف مناهج بواسطة (162ألف نقاط)

بالعودة الى مصادر التعلم اكتب موضوعا عن النسر السوري ؟

وفقكم الله لما يحب ويرضى فهو ولي ذلك والقادر عليه، حيث بالحل الأجمل استطعنا أن نقدم لكم عبر موقع البسيط دوت كوم التفاصيل الكاملة التي تخص الجواب المتعلق بهذا السؤال :

بالعودة الى مصادر التعلم اكتب موضوعا عن النسر السوري؟ 

الإجابة هي كالتالي :

يحتل النسر السوري موقعاً مميزاً في ذاكرة الوطن، ويعد أسطورة سورية بامتياز، انتشرت في أنحاء المعمورة، وتناقلتها الحضارات المتعاقبة، لتصبح جزءاً من التراث الهام لمعظم شعوب العالم، كما يقع النسر السوري على قمة هرم التسلسل البيئي، مما يظهر أهميته البيئية في التوازن الحيوي، واستقرار المنظومة المعقدة من السلاسل والشبكات الغذائية التي يربطها ، وكان النسر السوري الذي حلق في سماء سورية، ولا يزال واحداً من مصادر الإلهام البشري، الذي تطور مع الوقت ليعد جزءاً من التراث الإنساني للعالم أجمع، ويدخل في كافة معتقداته وأفكاره الفنية والأدبية.

وقد دعت الأهمية الخاصة للنسر السوري وزارة الدولة لشؤون البيئة إلى إقامة مشروع خاص له، يعرف الناس به، والبيئة الطبيعية التي يعيش فيها، والأماكن التي يهاجر إليها، وموائله، وطريقة حياته، ودوره في السلاسل والشبكات الغذائية، إضافة إلى الدعوة لحمايته، وحماية موائله، ونقاط عبوره عبر الأراضي السورية، وعدم تخريبها.

الدكتورة كوكب داية وزيرة الدولة لشؤون البيئة أكدت أن وزارة البيئة تطلق الحملة الوطنية لحماية النسر السوري وشعارها النسر السوري طائر عام 2012 في سبيل حماية هذا النسر ، مبينة إقامة العديد من الفعاليات والأنشطة التي تساهم في رفد هذه الحملة الهادفة إلى زيادة المعرفة والوعي لأهميته من الناحية البيئية، وارتباطه بوجدان المواطن السوري من الجوانب الثقافية، والتاريخية وغيرها.

وبينت وزيرة البيئة ان الوزارة وجدت ضرورة ملحة للتعريف بهذا الطائر الهام، الذي احتل مكانة مرموقة في الفكر والإبداع الإنساني العالمي، وهو وليد بيئة سورية خالصة من بيئات الإبداع البشري، وأن تجمع التراث الحي له من المناحي التاريخية والفكرية والبيئية والفنية، لتعطي الإنسان السوري حقه، ويظهر دوره الهام في صنع الحضارة الإنسانية، الذي يحاول المتحضرون الجدد سلبه منه.

وضمن فعاليات الحملة الوطنية للنسر السوري أصدرت وزارة الدولة لشؤون البيئة كتاباً خاصاً بالنسر السوري يهدف لإلقاء الضوء على مجموعة الطيور الجارحة في سورية، والتركيز على أهمية النسر السوري منها، ونشر الثقافة المعرفية الكافية حوله من النواحي التاريخية، والوطنية، والاجتماعية، والطبيعية، لتطوير القيم والسلوكيات الكفيلة بحماية هذه الطيور، وموائلها، وتأمين استدامة تواجدها في البيئة السورية بشكل خاص، وكوكب الأرض عموماً.كما أعدت الوزارة روزنامة خاصة بالنسر السوري إضافة إلى بروشور خاص بالحملة ، وسيرافق الحملة مسابقات علمية وأدبية واثرية وموسيقية وفنون تشكيلية ، وفيلم تسجيلي عن النسر السوري .

إجابتك

اسمك الذي سيظهر (اختياري):
نحن نحرص على خصوصيتك: هذا العنوان البريدي لن يتم استخدامه لغير إرسال التنبيهات.

اسئلة متعلقة

مرحبًا بك إلى البسيط دوت كوم، حيث يمكنك طرح الأسئلة وانتظار الإجابة عليها من المستخدمين الآخرين.
...